نصائح لتطوير محتوى المدونة

شاركShare on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+1Pin on Pinterest0Share on Tumblr0Share on StumbleUpon0Share on LinkedIn0

كم عدد المواضيع التي ينبغي علي انشاؤها في المدونة؟
هل للموضوع عدد معين من الكلمات؟
هل يمكن الاستعانة بالآخرين لكتابة المحتوى؟
الى أي مدى يمكنني الابتعاد عن الموضوع الرئيسي للمدونة؟
كيف يمكنني انشاء محتوى بجذب مئات التعليقات والمشاركات؟
كيف يمكنني الحفاظ على زوار وقراء المدونة للعودة دائما بحثا عن الجديد؟

لدى الكثير من المدونين الأسئلة حول كيفية تطوير محتوى المدونة من خلال محاولتهم الجادة للوصول الى ذلك. لقد فكرت كثيرا في استراتيجة لانشاء المحتوى من خلال مشاركة بعض النصائح التي قد تساعد على تطوير محتوى المدونة:

تجربة أنواع المحتويات والتنسيقات

في البداية يجب تجربة محتويات مختلفة لتستطيع معرفة وتحديد ما يصلح لزوار وقراء الموقع وليس لهذا الأمر قاعدة و قد تبذل مجهودا ضخما على موضوع تظن أنه سيحقق نجاحا ساحقا ولكن في النهاية تجد العكس وقد تبذل مجهودا أقل على محتوي يبدو بسيطا ويحقق نجاحا باهرا.

لن تعرف أبدأ فهناك العديد من التجارب في هذا الأمر … قم بتجربة المحتوى القصير والطويل والصور التوضيحية والاستبيانات والاستطلاعات واسال القراء.

ان لم تحقق المدونة حتى الآن النجاح المرغوب فيه لا تعاود المحاولة في الكتابة في نفس المحتوى الممل والروتيني وتنتظر أحدهم ليقوم باكتشافك.

حاول التغيير في المحتوى حتى يحوز على اعجاب و تفاعل القراء ساعتها قم بانشاء محتويات مماثلة.

اعمل بنشاط

حاول التعرف على نفسك كمدون ولكن هذا الأمر قد يستغرق الكثير من الوقت والعمل بجد وتفاني حتى تجد ما يميزك عن الآخرين . واليك بعض النصائح لاكتشاف ما يميزك:

كيف يمكن أن تصف نفسك من خلال الكلمات؟ هذا ليس أمرا سهلا .. هل أنت جرئ، كوميدي، استفزازي، نشيط، تفاعلي؟ وهل تسمح للناس بالتعرف على طباعك من خلال كتابتك؟

المهم أن تتحلى بصفتين – الأولى الشجاعة للقيام بأمر لم تقم به من قبل وتنشره على شبكة الانترنت قد يفتح بابا من أسئلة القراء قد يصل الحد بها الى السؤال عن كل كلمة أو جملة وما هي ردة فعلك ان لم يعجب القراء ما تكتب – قد يؤثر هذا الأمر على الكثيرن لحد البكاء أو على الأقل قد ييعجل من قرار التوقف الكتابة واكتشاف الذات.

الصفة الثانية القدرة على الكتابة وأنا لا أتحدث عن فطرية الكتابة أو موهبة ولدت بها ولكني أتحدث عن مهارة يمكن تعلمها وهي القدرة على الكتابة بأسلوب حواري تعتمد فيها على الخبرات والأفكار والمشاعر وبطريقة متماسكة  .. أعتقد أنه بالامكان تعلم تلك المهارة وقد يستطيع البعض فعلها بلقائية وقد يبذل البعض مجهودا للقيام بها … مثلي تماما ومن دونهما لن تستطيع في الاستمرار وقتما اكتشفت ما يميزك ستجد محتوى المدونة أكثر تشويقا…تخيل نفسك عندما تكتب انك تتحدث مع شخص تعرفه.

فكرا جيدا قبل اختيار عنوان الموضوع

مهما كان الوقت الذي قد تستغرقه لاختيار عنوان رئيسي الموضوع فيجب عليك مضاعفته.

العناوين الرنانة قادرة على أن تعتبر بالمحتوى عبر البحار ويتم تداولها عبر شبكات التواصل الاجتماعي … ان عنوان الموضوع قادر على صناعة الفرق بين المواضيع ذات الشعبية الكبيرة والمواضيع غير الملحوظة.

اطلب المساعدة

ان كنت تفكر في مساعدة شخص آخر في كتابة محتوى للمدونة .. اليك الأخبار السارة: كل المدونين يحبون ارسال مشاركتهم في المدونات الأخرى للحصول على قاعدة جمهورية جديدة وعلى قدر جمهورك تستطيع اجتذاب المدونين… ابحث عن المدونين الجدد أو مبادلة التدوينات.

دون أكثر

كلما دونت أكثر كلما زادت احتمالية وصولك لقاعدة جماهرية أكبر والمهم أن توازن ما بين الكم والجودة والا تؤثر كثرة الكتابة على جودة المحتوى والا يجب عليك التوقف عن الكتابة ومراجعة أفكارك ولكن ان كنت قادرا على التدوين بكثرة وبنفس الجودة فان قاعدتك الجماهرية ستنمو بسرعة.

استمع للقراء

عندما يتفاعل القراء مع أحد المواضيع فهي بمثابة اشارة لما يبحث عنه الزوار وأنه يجب عليك فعل أكثر من ذلك في نفس الموضوع.

كيف يمكن معرفة أن المحتوى قد لاقى استحسان القراء … بالطبع من التعليقات ومشاركته على الشبكات الاجتماعية ومتوسط الوقت الذي يقضيه القراء في الصفحة ومعدل الارتداد “bounce rate” والاحصائيات الأخرى .. فان كانت المعدلات مرتفعة عن المحتويات الأخرى فلقد حصلت على المحتوى الرابح بين يديك.

لمعرفة مدى اعجاب القراء بالمحتوى اعطى اهتماما وثيقا لكيفية ردودهم عند نشرك لموضوع ما وذلك عن طريق تقديم أنواع مختلفة من المحتويات والتنسيقات لمعرفة ماذا يفضلون.

اكتب عما تحب وتهتم به

عندما تهتم كثيرا بما تعمل ستجد أن كتاباتك اصبحت أكثر قوة وتفاعلية وقدرة على الاتصال بالقراء وسيسعون لمشاركتها مع اصدقائهم ومن حولهم واما ان كنت تكتب عن أمر لا تحبه فحاول الابتعاد وابحث عن أمر تحبه واكتب عنه.

كما يمكن الاطلاع على الموضوع التالي للافادة:

سهولة القراءة

اجعل المحتوى سهل القراءة وقم بتقسيم الموضوع على فقرات واترك مساحات بيضاء لتريح عيون القراء.

حاول تجربة تلك النصائح عند كتابة محتويات جديدة في المدونة واخبرنا بتجربتك.

شاركShare on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+1Pin on Pinterest0Share on Tumblr0Share on StumbleUpon0Share on LinkedIn0

Comments

comments

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*